قصص وشخصيات

نبذة عن خير الدين بارباروس: قبطان بحري من المغرب العربي

خير الدين بربروس

بيئته ونشأته

هو من أشهر القراصنة في القرن السادس عشر. عرف باسم (قبطان البحر)، أو القائد الأعلى للأسطول العثماني عام 1533م، واحتفظ باللقب حتى وفاته في اسطنبول، التي استقر فيها بعد اعتزاله.

ظهر خير الدين بارباروس، بعد سقوط الأندلس عام 1494، الذي فتح الباب لانطلاق ما يسمى بـ قرصنة البحار الحديثة، فتحولت المغامرات التي كان يقوم بها هواة أو مجرمون، إلى مؤسسة قائمة بذاتها ونمط علاقات بين الإمبراطوريات والدول، وظلت هذه المؤسسة قائمة منذ سقوط الأندلس، حتى سقوط الجزائر على يد الأسطول الفرنسي عام 1830م.

إرثه وإنجازاته

حول خیر الدین بارباروس العمليات البحرية إلى عمليات مقاومة وطنية مشروعة، يتم من خلالها تحديد اتجاهات الحروب في البحار في وقت كان المغرب العربي يعيش مرحلة من الاضطرابات وعدم الاستقرار السياسي نتيجة نزوح عدد ضخم من المسلمين في الأندلس إليه وتوطنهم في المدن الساحلية المتوسطية.

ظهر خير الدين بارباروس حين استولى أخوه (عروج)، على الجزائر، وكان «أكبر قرصان عثماني»، والذي جاء بأسطوله ليهزم الاسبان الذين شيدوا قلعة على مدخل ميناء الجزائر.. وكان خير الدين ساعده الأيمن، ولقب (بارباروس)، بعد أن أمسك بمقاليد الدولة الجديدة التي أنشأها عروج، وأعلن الولاء للباب العالي العثماني، فأضفى شرعية على حكمه في الجزائر، فيكون من أوائل من ساهموا في تأسيس الجزائر.

إقرأ أيضا:قصة سيدنا نوح عليه السلام كاملة

ويعتبر الجزائريون القوميون (خير الدين بارباروس) ورجاله، مقاومين أبطالا دافعوا عن الأراضي الجزائرية، وغيروا مفهوم (القرصنة)، من عمل خارج القانون، إلى مهمة وطنية، لها معايير أخلاقية، وتحكمها بنود واتفاقيات.

إقرأ أيضا:قصة ماريا كالاس: يونانية وأسطورة الغناء الأوبرالي

وتحولت بعد القرن التاسع عشر إلى قوات بحرية تتبع الجيوش الرسمية وأصبحت تدخل في الصراع العسكري حول الهيمنة على البحار.

السابق
نبذة عن هانز كريستيان أندرسن: أديب دنماركي مختص في قصص الأطفال
التالي
نبذة عن توماس إديسون: من أشهر العلماء والمخترعين الأمريكيين

اترك تعليقاً